الخميس , أبريل 18 2024
أسعار الذهب تتراجع وسط ترقب بيانات أمريكية وأوروبية
أسعار الذهب تتراجع وسط ترقب بيانات أمريكية وأوروبية

أسعار الذهب تتراجع وسط ترقب بيانات أمريكية وأوروبية

أسعار الذهب تنخفض في انتظار أي دعم: انخفضت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الخميس، بفعل ارتفاع الدولار الأمريكي قليلًا، وقبيل الإعلان عن بيانات التضخم الأمريكي المقرر الكشف عنها في وقت لاحق من اليوم.

كما قرر المستثمرون التوقف عن القيام برهانات كبيرة قبيل اجتماع البنك المركزي الأوروبي اليوم الخميس.

تراجع الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.3% ليصل سعره إلى 1883.26 دولار للأوقية، في تمام الساعة 05:45 بتوقيت جرينتش.

كما انخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب بنسبة قدرها 0.4% لتصل إلى 1888.20 دولار للأوقية.

وتحوم عائدات سندات الخزانة الأميركية القياسية لأجل عشرة أعوام قرب أقل مستوى في أكثر من شهر.

في حين، ارتفع مؤشر الدولار- الذي يقيس اداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية- قليلًا أمام عملات منافسه، حيث اقترب من 90.189.

ساهم هذا الصعود في زيادة تكلفة المعدن الأصفر لحائزي العملات الأخرى، مما أدى إلى تراجعه.

ترقب شديد لبيانات التضخم الأمريكية

يتابع المستثمرون عن كثب بيانات مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكين المقرر التي تصدر في وقت لاحق من اليوم.

وكان تقرير الشهر الماضي قد كشف ارتفاع المؤشر خلال شهر أبريل الماضي بأكبر نسبة في حوالي 12 عاما، وذلك وفقا لتقديرات العديد من خبراء الاقتصاد.

وخلال مايو الماضي ارتفع المؤشر بنحو 0.4%، مما زاد من مخاوف المستثمرين حيال معدل التضخم، الذي سيكون له تأثير قوي على قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي بشأن استمرار العمل بالسياسية النقدية الحالية أم الاتجاه إلى تشديها لمواجهة التضخم المرتفع.

ومن المقرر أن يجتمع مجلس الاحتياطي الأمريكي الأسبوع المقبل، لإعلان قراراه الأخير بشأن السياسة النقدية.

كما ينتظر المستثمرون كشف الحكومة الأمريكية عن بيانات إعانات البطالة الأسبوعية، والتي من المقرر إعلانها اليوم أيضًا.

تلك البيانات التي تعد مؤشر قوي يمكن من خلاله معرفة مدى تعافي سوق العمل بالولايات المتحدة أكبر اقتصاد على مستوى العالم من جائحة كورونا التي ضربت العالم منذ أكثر من عام ونصف.

معدلات التضخم المرتفعة تدعم أسعار الذهب

يرى المحللون أن البيانات الاقتصادية الأمريكية المقرر الكشف عنها اليوم سيكون لها تأثير متباين على أسعار الذهب.

من الناحية الإيجابية، يعد الذهب هو الملاذ الآمن للمستثمرين، كما أنه أداة تحوظ في مواجهة التضخم.

لذا فإن أرقام التضخم المرتفعة ستزيد من جاذبية الذهب، وسيزيد إقبال المستثمرين عليه.

ولكن ارتفاع معدل التضخم سيزيد من حالة القلق بشأن اضطرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى تخفيف السياسة النقدية الميسرة التي يعمل بها في الوقت الراهن.

بالرغم من تصريحات مسؤولو المجلس بأنهم لا يفكرون في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة في الوقت الراهن أو على المدى البعيد، لكن المستثمرون يخشون أن يضطر المجلس للتخلي عن تلك السياسة الميسرة.

البيانات الأمريكية الضعيفة بشأن نمو الوظائف، وارتفاع أسعار السلع الأولية والتضخم المرتفع، تزيد من حالة الخوف والقلق لدى المستثمرين.

ويتوقع المحللون تعافي الاقتصاد الأمريكي من توابع جائحة كورونا التي أثرت على اقتصادات الدول الكبرى في وقت قصير.

قرارات البنك المركزي الأوروبي وأسعار الذهب

يتابع المستثمرون بشدة أيضًا صدور قرار البنك المركزي الأوروبي، المقرر الإعلان عنه في تمام الساعة 11:45 بتوقيت جرينتش.

وبحسب توقعات الأسواق والمحللين، فمن شبه المؤكد أن يقرر صانعو السياسات بالبنك المركزي الأوروبي خلال اجتماعهم اليوم الإبقاء على تدفق سخي للتحفيز.

أداء المعادن الأخرى

وبالنسبة لأداء المعادن النفيسة الأخرى، فقد انخفضت أسعار الفضة بنسبة 0.5% لتصل إلى 27.62 دولار للأوقية.

كما تراجع البلاتين بنسبة 1.2% ليصل سعره إلى 1136.53 دولار، في حين استقر سعر البلاديوم عند 2777.89 دولار.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …