الثلاثاء , يونيو 18 2024
هبوط جماعي للأسهم العالمية بسبب متحور "أوميكرون"
هبوط جماعي للأسهم العالمية بسبب متحور "أوميكرون"

هبوط جماعي للأسهم العالمية بسبب متحور “أوميكرون”

الأسهم العالمية تتراجع بشكل جماعي بسبب متحور أوميكرون: أنهت مؤشرات الأسهم الأمريكية تداولات نهاية الأسبوع على تراجع حاد، بعد الإعلان عن ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا “أوميكرون”.

وسجل مؤشرا داو جونز الصناعي وستاندرد آند بورز 500 أكبر تراجع لهما في يوم واحد بالنسبة المئوية منذ شهور.

وهبطت القطاعات المتضررة من فيروس كورونا والتي انتعشت بعد قرار إنهاء الإغلاق العام، بشكل كبير يوم الجمعة.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا اطلقوا عليها اسم “أوميكرون” وهي في الغالب مقاومة للقاحات.

وظهرت حالات إصابة بالسلالة الجديدة في جنوب أفريقيا، التي أعلنت تشديد الإجراءات الاحترازية مرة أخرى.

وكانت بعض الدول الأوروبية قد أعلنت الأسبوع الماضي إعادة الإغلاق الكامل، نتيجة ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

 “داو جونز” يخسر 900 نقطة

انخفضت مؤشرات الأسهم الأمريكية في نهاية تعاملات يوم الجمعة، حيث تراجع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 2.53% أي ما يعادل 905.04 نقطة ليصل إلى 34899.34.

وفقد مؤشر ستاندرد آند بورز 500 نحو 106.74 نقطة أي ما يعادل 2.27%، ليغلق الجلسة عند 4594.72 نقطة.

وانخفض مؤشر ناسداك المجمع بنسبة 2.23% أو ما يعادل 353.57 نقطة ليصل إلى 15491.66.

وهبط مؤشر البنوك إس آند بي 500، بعد تراجع توقعات المستثمرين برفع أسعار الفائدة في وقت أقرب من قبل الاحتياطي الفيدرالي.

كما تراجع مؤشر راسل 2000 الصغير المحلي بنسبة تزيد عن 3%.

أسهم التجزئة والرحلات البحرية أبرز الخاسرين

انخفضت أسهم شركات تشغيل الرحلات البحرية، رويال كاريبيان كروزس، نرويجيان كروز لاين، وكرنفال كورب بنسبة تزيد عن 10%.

وانخفضت أيضًا أسهم شركات الطيران، أمريكان إيرلاينز، دلتا إيرلاينز، ويونايتد إيرلاينز.

وسجل مؤشر NYSE Arca Airline أكبر تراجع له بالنسبة المئوية في يوم واحد منذ أكثر من 12 شهرًا.

وهبطت أسهم تجار التجزئة بشكل قوي، مع بدء موسم التسوق في العطلات، حيث أدت ظهور السلالة الجديدة إلى إثارة مخاوف المستهلكين بشأن انخفاض حركة الشراء وقضايا المخزون.

شهدت الأسهم الأمريكية يوم الجمعة عمليات بيع واسعة، مع تراجع حاد في جميع قطاعات مؤشر إس آند بي 500 الرئيسية.

لكن قطاع الرعاية الصحية شهد تراجع طفيف، مدعومًا بالمكاسب القوية التي حققتها شركتي الأدوية “فايزر” و”موديرنا”.

الأسهم الأوروبية تشهد هبوط حاد

تراجعت مؤشرات الأسهم الأوربية خلال تداولات يوم الجمعة الماضي، وشهد السوق الأوروبي عمليات بيع واسعة.

أثارت الأنباء عن المتغير الجديد من فيروس كورونا مخاوف المستثمرين، مما دفعهم للابتعاد عن الأصول ذات المخاطر المرتفعة.

وزاد قلق المستثمرون بشأن إعادة فرض الإغلاق العام مرة أخرى، وتأثيره على تعافي الاقتصاد العالمي من توابع الجائحة.

أغلق المؤشر القياسي ستوكس 600 الأوروبي جلسة نهاية الأسبوع منخفضًا بنسبة 3.7%، مسجلًا أسوأ أداء له منذ يونيو 2020.

وبلغت خسائر المؤشر 4.5% خلال الأسبوع الماضي، بفعل مخاوف الإغلاق وظهور السلالة الجديدة “أوميكرون”.

وهبط مؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 4.8%، وتراجع مؤشر FTSE 100 البريطاني بنسبة 3.6%.

وانخفض مؤشر داكس الألماني بنسبة 4.2%، كما هبط مؤشر IBEX الإسباني بنسبة 5.0%.

أسهم السفر تقود الخسائر

تراجعت أسهم قطاع السفر والترفيه بنسبة 8.8%، لتسجل أسوأ أداء لها منذ عمليات البيع الواسعة عقب جائحة كورونا في مارس 2020.

وسجلت شركات السفر أسوأ أداء لها الأسبوع الماضي، حيث تراجعت بنسبة 13.6% نتيجة زيادة المخاوف بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في أوروبا.

وأعلنت المملكة المتحدة حظر الرحلات الجوية من جنوب أفريقيا وبعض الدول المجاورة لها مؤقتًا، بدءًا من الساعة 12:00 بتوقيت جرينتش.

ومن المتوقع أن يُحظو الاتحاد الأوروبي حظوها قريبًا، ويعلن اتخاذ نفس الإجراء.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …