الخميس , يناير 20 2022
الأسهم الأوروبية ترتفع قبيل بيانات الصناعة والبطالة
الأسهم الأوروبية ترتفع قبيل بيانات الصناعة والبطالة

الأسهم العالمية تنهي تداولات العام على ارتفاع قياسي

الأسهم العالمية تنهي العام بارتفاع قياسي: سجل المؤشر نيكي الياباني خلال تداولات اليوم الخميس، أعلى مستوى إغلاق له على الإطلاق منذ فقاعة الثمانينات.

بعد الخسائر المحدودة التي سجلها خلال الجلسات السابقة في ظل التداولات الضعيفة قبل عطلة تستمر لمدة 4 أيام.

وخسر المؤشر نيكي القياسي نحو 0.40%، لينهي الجلسة عند 28791.71 نقطة، حيث تراجع حوالي 12 سهمًا مقابل كل سهم مرتفع.

وتراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقًا بنسبة 0.33%، ليسجل 1992.33 نقطة. لكن هذا يعد أفضل مستوى إغلاق في نهاية العام منذ عام 199.

كان المؤشر توبكس قد ارتفع خلال العام الجاري بنسة 10.4%، رغم التقلبات القوية والاضطرابات العنيفة التي شهدتها بورصة اليابان.

وارتفع المؤشر نيكي بنسبة 4.9% خلال هذا العام، بفضل الحوافز المالية والنقدية. والتوقعات المتفائلة بانتعاش الاقتصاد العالمي وتعافيه من توابع جائحة كورونا.

وبشكل عام، ارتفعت الأسهم اليابانية خلال تداولات العام الجاري إلى مستوى قياسية على مستوى العالم. مع تحسن معنويات المستثمرين.

توقعات بانتعاش المؤشرات اليابانية العام المقبل

يرى المحللون أن مؤشرات الأسهم اليابانية ستؤدي بشكل جيد خلال العام القادم، مع انحسار المخاوف بشأن التأثير المحتمل لمتحور أوميكرون على الاقتصاد العالمي.

ويتوقع محللو سوق المال أن يتجاوز مؤشر نيكي مستوى 30 ألف نقطة بحلول نهاية شهر مارس 2022.

تشير أغلب الدراسات إلى أن المتحور أوميكرون لن يكون له تأثير قوي على الأسواق. خاصة في ظل المحاولات العديدة من قبل دول العالم على احتواءه ووقف انتشاره.

كما أن معنويات المستثمرين أصبحت أفضل، فهم ليسوا قلقون بشأن احتمالية اتجاه مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى رفع سعر الفائدة بمقدار مرتين أو ثلاث خلال العام المقبل.

قفز سهم مجموعة سوفت بنك بنسبة 1.46%، ليكون الرابح الأكبر من حيث النقاط خلال تعاملات اليوم الخميس.

في حين ارتفع سهم زد القابضة المعروفة سابقًا باسم ياهو جابان بنسبة تبلغ 3.33%. وهي أكبر زيادة من حيث النسبة المئوية.

في المقابل، تراجعت أغلب القطاعات على المؤشر نيكي اليوم الخميس. وكانت سهم شركة فاست ريتيلينج التي تدير متاجر يونيكلو الخاسر الأكبر، حيث انخفض سهمها بنسبة 0.55%.

كما تراجع سهم نينتندو بنسبة 2.3%، وانخفض سهم كيكومان المتخصصة في صناعة الصلصة بنسبة 2.13%.

ارتفاع الأسهم الأوروبية في تداولات نهاية العام

ارتفعت مؤشرات الأسهم الأوروبية خلال تعاملات اليوم الخميس، مع زيادة التفاؤل بشأن عدم الحاجة إلى فرض أي قيود جديدة في العام المقبل.

ومن الواضح أن أعراض المتحور الجديد ليست خطيرة وأنه أكثر اعتدالًا من فيروس كورونا، بالرغم من ارتفاع عدد المصابين به إلى مستوى قياسي.

في تمام الساعة 08:15 بتوقيت جرينتش، صعد مؤشر ستوكس 600 الأوروبي بنسبة تبلغ 0.1%، بعد أن انخفض خلال جلسة أمس الأربعاء بنفس النسبة.

وتصدرت أسهم التكنولوجيا والرعاية الصحية وشركات التجزئة قائمة الأسهم الرابحة اليوم.

ومن المقرر أن يتم إغلاق العديد من أسواق الأسهم الأوروبية من بينها إيطاليا وإسبانيا وألمانيا غدًا الجمعة.

في حين ستعمل أسواق التداول في باريس ولندن لمدة نصف جلسة فقط، قبل احتفالات رأس السنة الجديدة.

كانت الإصابات العالمية بفيروس كورونا قد سجلت مستوى قياسي جديد خلال الأسبوع المنتهي يوم الثلاثاء الماضي.

وقال عدد من الأطباء إن حصول الأشخاص على جرعة معززة من لقاح جونسون آند جونسون كانت فعالة بنسبة تبلغ 84%  في منع دخول عمال الرعاية الصحية الذين أصيبوا بالعدوى من انتشار المتحور الجديد إلى المستشفيات.

وأكد مسؤؤول كبير في الولايات المتحدة أن أعراض المتحور الجديد خفيفة وأغلب الحالات لا تحتاج إلى الدخول إلى المستشفى.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

الأسهم العالمية تتراجع مع صعود العوائد الأمريكية

الأسهم العالمية تتراجع مع صعود العوائد الأمريكية

الأسهم العالمية تنخفض مع ارتفاع عوائد السندات الأمريكية: تراجعت مؤشرات الأسهم الأوروبية خلال تعاملات اليوم …