الإثنين , يونيو 17 2024
الأسهم العالمية تتعافى بعد موجات بيع قوية هذا الأسبوع
الأسهم العالمية تتعافى بعد موجات بيع قوية هذا الأسبوع

الأسهم العالمية تنهي تداولات أكتوبر عند مستويات قياسية

الأسهم العالمية عند مستويات قياسية جديدة في أكتوبر: أنهت مؤشرات الأسهم الأمريكية تداولات نهاية الأسبوع عند مستويات قياسية جديدة، مع استمرار كشف الشركات عن أرباحها الفصلية خلال الربع الثالث.

وصعد مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.2% أو ما يعادل 89 نقطة، ليصل إلى 35.819 ألف نقطة، وهو إغلاق قياسي.

وسجل المؤشر مكاسب أسبوعية تبلغ نسبتها 0.4%، ومكاسب شهرية بنسبة 5.8%.

وارتفع مؤشر “إس آند بي 500” بنسبة 0.2% أو ما يعادل 9 نقاط، لينهي جلسة الجمعة عند 4605 نقطة.

وسجل المؤشر صعودًا بنسبة 1.3% خلال الأسبوع الماضي، وربح خلال أكتوبر الجاري نحو 6.9%.

كما صعد مؤشر “ناسداك” بنحو 0.3% أي ما يعادل 50 نقطة، ليصل إلى مستوى قياسي عند 15.498 ألف نقطة.

وصعد المؤشر خلال الأسبوع الماضي بنسبة 2.7%، وخلال شهر أكتوبر الجاري بنحو 7%.

 أسهم التكنولوجيا تسجل خسائر قوية

سجلت مؤشرات الأسهم الأمريكية ارتفاعًا قويًا خلال معاملات نهاية الأسبوع، بالرغم من الخسائر التي سجلتها عدد من أسهم التكنولوجيا.

تراجع سهم شركة “أمازون” بنسبة 2.1% بعد إعلان الشركة عن أرباحها الفصلية، التي جاءت أقل من توقعات السوق والمحللين.

وهبط سهم آبل بنسبة 1.8%، بعد أن سجلت أرباح خلال الربع الثالث أقل من تقديرات المحللين.

وبالتالي، أصبحت شركة مايكروسوفت هي أكبر شركة في العالم من حيث القيمة السوقية، لتتجاوز شركة آبل.

في المقابل، سجلت شركتي “فيزا” و”ماستركارد” مكاسب هائلة بعد الإعلان عن نتائجها المالية التي جاءت أقوى من التوقعات.

كما ارتفع سهما “شيفرون” و”إكسون موبيل” بفضل الإيرادات القوية التي حققتها الشركتان، والتي تفوقت على التوقعات.

 الأنظار تتجه نحو اجتماع الاحتياطي الفيدرالي

من المقرر أن يجتمع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأسبوع الجاري، لمناقشة السياسة النقدية وخفض التحفيز النقدي الهائل.

ودعا عدد من المستثمرين البنك الاحتياطي إلى رفع معدل الفائدة في أقرب وقت، لكبح جماح الدعم الهائل الذي قدمه الاقتصاد الأمريكي خلال فترة وباء كورونا.

ومن جانبه، قال بيرشيج سكوير هولدنجز، رئيس صندوق التحوط، إن الوقت قد حان للبدء في الخفض التدريجي لمشتريات الأصول، ورفع أسعار الفائدة.

ويتوقع المحللون، أن يعلن المجلس خلال الأسبوع المقبل جدول زمني للبدء في خفض برنامج التحفيز النقدي الهائل.

يشار إلى أن البنك المركزي الأمريكي قد أعلن عند بدء أزمة فيروس كورونا خفض معدل الفائدة إلى أدنى مستوى يتراوح ما بين صفر و0.25%.

وبدء برنامج لشراء الأصول بقيمة تبلغ 120 مليار دولار شهريًا، استجابة لتداعيات الجائحة.

الأسهم الأوروبية تنهي تعاملات الشهر مرتفعة

أغلقت الأسهم الأوروبية تعاملات يوم الجمعة الماضي مرتفعة، بدعم من ارتفاع الأسهم المالية، مع ارتفاع عائدات السندات.

مما ساهم في تراجع القطاعات ذات العائد المرتفع، وشركات السلع الأساسية التي تعاني نتيجة انخفاض أسعار النفط والمعادن.

أغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي على اتفاع بنسبة 0.1%، بفضل الأرباح القوية التي حققتها الشركات خلال الربع الثالث.

وسجلت الأسهم الأوروبية مكاسب تبلغ 4.6% خلال شهر أكتوبر، ليكون أفضل شهر لها في سبعة أشهر، وبذلك تكون قد عوضت خسائر سبتمبر.

ارتفعت أسهم التأمين خلال تعاملات نهاية الأسبوع بنسبة 0.8%، لتكون هي الأفضل من حيث الأداء.

وربحت شركة إعادة التأمين Swiss RE مكاسب هائلة، حيث ارتفع سهم الشركة بنسبة 3.4%، بعد الإعلان عن نتائج قوية.

تلقت أسهم البنوك وشركات التأمين دعمًا قويًا من ارتفاع عائدات السندات الحكومة في دول جنوب أوروبا.

بعد زيادة التوقعات بشأن اتجاه البنك المركزي الأوروبي نحو تشديد السياسة النقدية بحلول منتصف العام المقبل.

بالرغم من إعلان البنك يوم الخميس الماضي استمرار العمل بالسياسة الحالية، لكن التضخم المرتفع قد يضطره لتغيير سياسيه خلال ديسمبر المقبل.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …