الإثنين , يوليو 22 2024
الأسهم اليابانية تتراجع بفعل أزمة "إيفرجراند" والأوروبية تتعافى
الأسهم اليابانية تتراجع بفعل أزمة "إيفرجراند" والأوروبية تتعافى

الأسهم الصينية ترتفع واليابانية تتراجع بسبب مخاوف أوميكرون

الأسهم اليابانية تتراجع والصينية ترتفع: صعدت الأسهم الصينية خلال تعاملات اليوم الاثنينل، بفضل المكاسب القوية التي سجلتها أسهم قطاع الطاقة والعقارات.

ومن المتوقع أن تتلقى الأسهم الصينية المزيد من الدعم، بعد تعهد البنك المركزي الصيني بتدعيم سوق العقارات الصيني.

ارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة تبلغ 0.15% ليصل إلى 3623.58 نقطة، في حين ارتفع مؤشر CSI300 الصيني بنحو 0.03%.

وارتفع أيضًا مؤشر العقارات بنسبة 1.01%،وارتفع قطاع الطاقة بنسبة تبلغ 1.04%.

أعلن البنك المركزي الصيني أنه سيعمل خلال الفترة المقبلة على حماية الحقوق القانونية لمشتري المنازل، ويلبي احتياجاتهم المعيشية بشكل أفضل.

وتعهد أكبر منظم عقاري في الصين بالتعامل بشكل حازم وصارم مع المخاطر الناشئة عن تأخر تسليم العقارات السكنية من قبل كبار المطورين العقاريين.

حالات الإصابة بكورونا تواصل الارتفاع

عادت حالات الإصابة المحلية بفيروس كورونا في الصين والمصحوبة بأعراض قوية إلى الصعود مرة أخرى.

كشفت البيانات الرسمية، تسجيل أعلى ارتفاع يومي في نحو 21 شهرًا خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي.

وتم الإبلاغ عن حالات إصابات جديدة في مدينة شيان الصينية والتي تقع شمال غرب البلاد، مما أدى إلى دخول المدينة في حالة إغلاق كامل.

ومازالت حالات الإصابة بالمتحور الجديد أوميكرون في زيادة، مما دفع الحكومة الصينية إلى تشديد القيود خوفًا من تفشي الفيروس.

ومن جانبه، أعلن مكتب الإحصاء الصيني اليوم الاثنين، نمو أرباح الشركات الصناعية الصينية بوتيرة أبطأ خلال شهر نوفمبر الماضي.

تم تداول اليوان الصيني اليوم عند 6.3702 للدولار الأمريكي، ليتراجع بنسبة تبلغ 0.05% مقارنة بالإغلاق السابق والذي سجله فيه 6.3672 للدولار.

 الأسهم اليابانية تغلق على انخفاض

أنهت الأسهم اليابانية تداولات اليوم الاثنين على تراجع، مع هبوط سهم مجموعة سوفت بنك التي قادت الخسائر.

مازالت مخاوف التأثير السلبي المحتمل للمتحور الجديد أوميكرون على الاقتصاد العالمي تسيطر على المستثمرين.

وأدت هذه المخاوف إلى الحد من المكاسب التي سجلتها أسهم شركات التكنولوجيا ذات الثقل.

وانخفض المؤشر نيكاي القياسي بنسبة تبلغ 0.37% لينهي جلسة اليوم عند 28676.46 نقطة.

كما تراجع المؤشر توبكس الأوسع نطاقًا بنسبة 0.45% ليصل إلى 1977.90 نقطة.

وانخفض سهم مجموعة سوفت بنك المتخصصة في الاستثمار في قطاع التكنولوجيا حول العالم بنسبة تقدر بـ 2.96%.

وذلك بعد نشر تقارير تفيد بأن بنك كريدي سويس يحاول الحصول على معلومات من خلال المحاكم الأمريكية.

مما أدى إلى اتخاذ إجراءات قانونية في المملكة المتحدة ضد الشركة اليابانية من أجل استرداد أموال بعينها.

ووصل حجم الأسهم المتداول على المؤشر الرئيسي لبورصة طوكيو للأوراق المالية إلى 0.78 مليار، مقارنة بمتوسط 1.19 مليار خلال الشهر الماضي.

 أسهم التكنولوجيا تقود مكاسب بورصة اليابان

ارتفعت أسهم شركات التكنولوجيا لتقود مكاسب اليوم في بورصة طوكيو، حيث ارتفع سهم طوكيو إلكترون لصناعة الرقائق بنسبة 2.09%.

كما ارتفع سهم شركة أدفانتست المتخصصة في صناعة الرقائق بنسبة 0.83%.

وارتفع سهم مجموعة سوني لصناعة الألعاب بنسبة 0.67%، بينما ارتفع سهم تيرومو لصناعة المعدات الطبية بنسبة 0.47%.

يشار إلى أن سهم شركة فاست للتجزئة المشغلة لسلسلة يونيكلو للملابس جاء على رأس قائمة الخاسرين على مؤشر نيكاي اليوم، بعد تراجعه بنحو 1.75%.

وتراجع أيضًا سهم نيتوري لإدارة سلسلة متاجر بيع الأثاث بنسبة 6.53%، كما تراجع سهم ريوهين كيكاكو لمتاجر التجزئة بنسبة تبلغ 1.59%.

يذكر أن أعداد المصابين بفيروس كورونا والمتحور الجديد أوميكرون قد وصلت إلى مستوى قياسي في اليابان.

وأعلنت الحكومة اليابانية تشديد القيود والإجراءات الاحترازية قبيل أعياد الميلاد واحتفالات رأس السنة الجديدة، لمنع تفشي الفيروس.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …