السبت , يونيو 15 2024
ما هو التداول؟
ما هو التداول؟

ما هو التداول؟

التداول وأشياء يجب أن تعرفها قبل بدء الاستثمار: التداول هو مبادلة السلع والخدمات مقابل مبلغ من المال، وهناك أشكال عديدة للاستثمار الذي يمكن أن يتم بين شخصين أو دولتين.

يُطلق التداول على أي عملية بيع تقوم بين طرفين. فالأشخاص العاديين يتداولون يوميًا دون أن يشعروا، فعملية شراء السلع تدرج ضمن التبادلات.

وهذه العملية ببساطة يعني مبادلة عنصر بآخر، عند شراء سلعة معينة أو الحصول على خدمة. فأنت تدفع مقابل ذلك جزء من أموالك.

لذا يُطلق على التداول اسم “المبادلة” وهو موجود منذ زمن طويل. لكنه تطور بشكل كبير وأصبح له صور عديدة خلال السنوات الأخيرة.

إن المفهوم ثابت في جميع الأسواق، فالتداول في سوق الأوراق المالية يعني شراء وبيع العملات الأجنبية والرقمية.

والاستثمار في سوق الأسهم يعني شراء الستثمر عدد من اسهم شركة معينة. ثم يقوم ببيعها مرة أخرى بسعر أعلى عندما ترتفع قيمة هذه الأسهم.

هذا هو التبادل، إنها عملية تجارية الهدف منها زيادة رأس المال. والاستفادة من فرق الأسعار، ومن ثم جني أرباح قوية.

من الممكن أن تتم هذه العملية التجارية داخل الدولة الواحدة بين المنتجين أصحاب السلع والخدمات والمستهلكين “الأفراد أو الجمهور”.

أو تتم بين الدول وتسمي بـ “التجارة الدولية” حيث توافق الدول على توسيع أسواق الخدمات أو السلع التي لا تتوافر بها. أو غير المنتشرة بشكل كبير.

فالتجارة الدولية توسع دائرة الاختيار أمام المستهلك، فالسوق الأمريكي مثلًا يضم سيارات صينية أو ألمانية أو يابانية الصنع. وبالتالي سيكون أمام المستهلك الأمريكي فرصة لاختيار الأفضل بالنسبة له.

كما أن التجارة الدولية تجعل السوق أكبر وأوسع مما يجعل المنافسة تشتد فكل دولة تحاول تقديم منتج أو خدمة جيدة بأفضل سعر. ويصب هذا كله في مصلحة المستهلك.

هناك مجموعة من القواعد والقوانين التي تنظم العملية، سواء بين الأفراد أو بين الدول. والتي من شأنها حماية المتداولين من الخسارة.

ما الذي تحتاجه حتى تبدأ التداول؟

يوجد معتقدات وأفكار عديدة خاطئة بخصوص هذه العملية. هذه المعتقدات جعلت الكثير من الأشخاص يرون أن عملية التبادل صعبة ومعقدة وتحتاج إلى أشياء كثيرة.

يطمح الجميع إلى التداول في الأسواق العالمية من أجل بناء ثروة أو تنمية أمواله وتحسين دخله. ولكن أغلبهم لا يمتلك الجرأة على اتخاذ هذه الخطوة خوفًا من الخسارة.

ويعتقد البعض أن البدء يحتاج إلى أموال هائلة، إمكانيات كبيرة، خبرة طويلة، ولكن هذا غير صحيح بالمرة. يمكنك الآن البدء حتى لو كنت لا تمتلك أموال هائلة وخبرة طويلة.

يحتاج التداول إلى كمبيوتر محمول، انترنت سريع وقوي، منصة تداول مناسبة. وسيط مالي جيد ذو خبرة طويلة وسمعة جيدة.

إذا كنت تنوي التداول فكل ما عليك هو إيجاد كمبيوتر محمول بذاكرة كافية ومعالج سريع لتشغيل برامج التداول. لا يُشترط أن يكون متطور جدًا.

ولكن من المهم أن يكون مناسب للتداول، لأن الكمبيوتر البطئ من الممكن أن يتعطل أثناء العملية وهذا يدفعك للمجازفة والمغامرة.

كما تحتاج إلى اتصال جيد بالإنترنت، حيث يَشترط استخدام اتصال إنترنت من نوع ” Cable” أو ” ADSL” وهذا أمر هام وضروري.

التداول اليومي عبر الإنترنت يحتاج إلى سرعة قوية. فالانترنت المتقطع يزيد من احتمالية الخسارة، لذا يجب البحث عن مزود إنترنت سريع وموثوق.

لابد أن تعلم أن الوقت من أهم العوامل التي تؤثر على عمليات التداول. فالمستثمر الناجح يعني قرار سريع في وقت مناسب والتنفيذ يجب أن يكون على الفور.

التداول اليومي يحتاج إلى منصة تداول جيدة، لذا حاول أن تحصل على منصة مثالية تتسم بالسهولة والبساطة. وابتعد تمامًا عن المنصات المعقدة لأنها تجعل العملية أمر صعب.

احرص على تنزيل أكثر من منصة وقم بتجربتها، حتى تتمكن من الوصول إلى المنصة المثالية والملائمة لنوع الاستثمار الخاص بك.

ويمكنك أيضًا تغيير بعض الإعدادات في المنصة حتى تناسب تطور التداول. وتصبح أكثر سهولة، فالمنصات المرنة البسيطة من أهم أدوات التبادل الناجح.

أشياء يجب أن تعرفها قبل الاستثمار

تلعب منصة التداول دور كبير في نجاح عمليات التبادل، من خلالها يمكنك اقتناص الفرص الاستثمارية الحقيقية والتداول عليها. وبالتالي تحقيق أرباح قوية.

إذا كنت متداول مبتدأ ولا تمتلك خبرة كافية لإدارة محفظتك الاستثمارية. يمكنك الاستعانة بوسيط مالي لمساعدتك في البداية وتقديم النصائح لك.

يُدير الوسيط المحفظة الاستثمارية مقابل عمولة أو رسوم معينة. ولكنه يقدم خدمة جيدة فهو يحاول الحفاظ على رأس المال مع جني أرباح.

يحرص المتداولون على اختيار وسطاء برسوم منخفضة. وذلك لأن الرسوم المرتفعة تؤثر بشكل كبير على ربحية استراتيجية التداول اليومية.

يسعى الوسيط بكل الطرق إلى اقتناص فرص الاستثمار القوية التي تُدر أرباح جيدة، كما أنه يحميك بقدر الإمكان من الخسارة.

اختيار وسيط جيد ليس أمر سهل، فهناك الكثير والكثير من شركات الوساطة المالية. التي انتشرت بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة.

هناك بعض الشروط الواجب توافرها في الوسيط، مثل السمعة الطيبة، الكفاءة والدقة والإلتزام والأمانة. ويجب أن تكون الشركة مرخصة من قبل جهات رسمية.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …