الخميس , أبريل 18 2024
أسعار الذهب تستقر فوق 1800 دولار رغم ارتفاع التضخم
أسعار الذهب تستقر فوق 1800 دولار رغم ارتفاع التضخم

أسعار الذهب تستقر فوق 1800 دولار رغم ارتفاع التضخم

الذهب يستقر فوق مستوى 1800 دولار أمريكي: استقرت أسعار الذهب اليوم الأربعاء فوق مستوى 1800 دولار، بعد بيانات التضخم الأمريكية التي جاءت مخيبة للآمال ومخالفة للتوقعات.

الذهب يستقر بعد ارتفاعات الأمس

بحلول الساعة 06:10 بتوقيت جرينتش، بلغ سعر المعدن الأصفر خلال التعاملات الفورية 1802.21 دولار للأوقية. بعد أن وصل إلى أعلى مستوى له في أسبوع أمس الثلاثاء عند 1808.50 دولار.

انخفضت العقود الأمريكية الآجلة للذهب بنسبة 0.2% لتصل اليوم إلى 1804.30 دولار للأونصة.

أدى الارتفاع غير المتوقع في معدل التضخم الأمريكي إلى زيادة حالة عدم اليقين بشأن موعد بدء مجلس الاحتياطي الفيدرالي خفض مشترياته من الأصول.

كان جيروم باول رئيس الاحتياطي الفيدرالي قد قال خلال شهادته أمام الكونجرس الأمريكي إن تعافي سوق العمل الأمريكي واستقرار التضخم من أهم شروط تقليص برنامج التحفيز النقدي الهائل.

وتوقع أعضاء المجلس البدء في خفض مشتريات الأصول بحلول نهاية العام الجاري. ولكن من الواضح أن المجلس سيضطر إلى تأجيل هذه الخطوة.

يرى المحللون أن بيانات مؤشر أسعار المستهلكين والتي جاءت أقل من المتوقع. ستدفع الاحتياطي الفيدرالي إلى تأجيل قرار خفض مشترياته من الأصول، وهذا سيكون داعمًا قويًا لأسعار المعدن الأصفر.

بيانات أمريكية ضعيفة قبيل اجتماع الفيدرالي تؤثر على الذهب

أظهرت البيانات الأمريكية الأخيرة ارتفاع أسعار المستهلكين الأمريكيين بأبطأ وتيرة لها خلال الشهر الماضي في نحو ستة أشهر.

وهذا يؤكد تصريحات جيروم باول بأن المستويات المرتفعة من التضخم كانت مؤقتة وعابرة. ولن يكون لها تأثير قوي على قرار المجلس.

أدت البيانات إلى زيادة التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي قد يؤجل البدء في تخفيف إجراءات الدعم الاقتصادي. وثبات أسعار الفائدة بالقرب من الصفر خلال الأشهر المقبلة على الأقل.

من المقرر أن يعقد الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي اجتماعًا الأسبوع المقبل يستمر يومين. لمنافشة السياسة النقدية واتخاذ قرار بشأن برنامج السندات الهائل.

يشار إلى أن المستثمرون يتابعون كثب الاجتماع المقبل للبنك المركزي الأمريكي. للحصول على إشارات حول موعد بدء تقليص برنامج السندات الضخم.

يشار إلى أن الذهب يحقق مكاسب قوية عندما تكون أسعار الفائدة منخفضة. لأن هذا يقلل من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة السبائك التي لا حقق عائدًا.

الدولار يتراجع عقب بيانات التضخم

تراجع مؤشر الدولار- الذي يقيس أداء العملة الامريكية أمام ست عملات رئيسية- خلال تعاملات أمس الثلاثاء إلى أدنى مستوى في أسبوع. عقب الإعلان عن مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكيين.

وسجل العائد القياسي الأمريكي لأجل 10 سنوات أقل قراءة له منذ 24 أغسطس الماضي. بفعل بيانات التضخم المخالفة للتوقعات.

كان الدولار الأمريكي قد ارتفع خلال الجلسات الماضية، بفعل زيادة تدفقات المستثمرين باعتباره أحد الملاذات الآمنة. خاصة مع تقلب أسعار النفط بسبب إعصار إيدا.

ويرى المحللون أن الذهب مازال محافظًا على مكاسبه والمستوى النفسي الرئيسي 1800 دولار. مع زيادة المخاطر المتعلقة بفيروس كورونا والسلالة المتحورة “دلتا”.

وأشاروا إلى أن حرص البنوك المركزية على مستوى العالم على الاستمرار في تقديم التحفيز النقدي لحين تعافي السوق العالمي، هو المحرك الرئيسي قصير الأجل لأسعار المعدن الأصفر.

ويتوقع الخبراء، أن ينجح الذهب الفوري في كسر الدعم عند 1798 دولار، وربما يتراجع إلى 1792 دولار. ولا يتمكن من كسر المقاومة عند 1807 دولار.

 أداء العملات النفيسة الأخرى

تراجعت أسعار الفضة خلال تعاملات اليوم الأربعاء بنسبة 0.5% لتسجل 23.71 دولار للأوقية. كما تراجع البلاتين إلى أدنى مستوى له في نحو تسعة أشهر ليسجل 925.50 دولار. وانخفض بنسبة 1.2% مرة أخرى ليصل إلى 928.24 دولار.

وهبط البلاديوم بنسبة 1% ليصل خلال جلسة اليوم إلى 1959.61 دولار.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …