الإثنين , يونيو 17 2024
الذهب يكسر حاجز 1900 دولار لأول مرة منذ يناير
الذهب يكسر حاجز 1900 دولار لأول مرة منذ يناير

الذهب يكسر حاجز 1900 دولار لأول مرة منذ يناير

الذهب يتخطى 1900 دولار لأول مرة منذ 5 شهور: صعدت أسعار الذهب خلال تعاملات اليوم الأربعاء، بنسبة 1.10% لتتجاوز مستوى الـ 1900 دولار للأوقية.

الذهب يكسر حاجز 1900 دولار لأول مرة منذ يناير
الذهب يكسر حاجز 1900 دولار لأول مرة منذ يناير

جاء هذا الصعود الحاد في أسعار المعدن النفيس بدعم من مواصلة الدولار الأمريكي لتراجعه، وزيادة مخاوف المستثمرين بشأن معدلات التضخم.

وذلك بعد أن أعلن مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي الإبقاء على موقف مائل للتيسير بشأن أسعار الفائدة.

ففي تمام الساعة 05:28 بتوقيت جرينتش، ارتفع سعر الذهب خلال المعاملات الفورية بنسبة قدرها 0.3% ليصل إلى 1905.36 دولار للأوقية، وهو أعلى مستوى له منذ 8 يناير الماضي.

هبوط الدولار وزيادة المخاطر يدعمان أسعار الذهب

يرى المحللون أن تراجع الدولار الأمريكي وزيادة مخاطر التضخم يسيطران على تفكير جميع المستثمرين في الوقت الحالي.

وأن المسألة حاليًا مسألة تحوط، وهذا السبب الأول في زيادة إقبال المستثمرين على المعدن الأصفر وارتفاع أسعاره بهذا الشكل.

وأشاروا إلى أنه في حالة زيادة معدل التضخم، فإن مجلس الاحتياطي الفيدرالي سيكون مائل لسياسة التيسير.

وأن ما يهم حقا بخصوص الذهب هو أسعار الفائدة الحقيقية النهائية.

وأوضحوا أن الاحتياطي الفيدرالي سيستمر في الحفاظ على أسعار الفائدة النهائية عند مستوى منخفض.

وبالطبع سيؤدي هذا الأمر إلى إضعاف الدولار الأمريكي وزيادة أسعار الذهب.

أداء المعادن النفيسة

وبالنسبة لأداء المعادن النفيسة الأخرى، فقد ارتفع سعر البلاديون بنسبة 1% ليصل سعره إلى 2796.62 دولار للأوقية.

كما صعدت الفضة إلى بنسبة 0.6% لتصل إلى 28.14 دولار، وصعد سعر البلاتين بنسبة قدرها 1.2% ليصل سعره إلى 1205.38 دولار.

الدولار ينخفض لمستويات أوئل يناير

تراجع مؤشر الدولار- الذي يقيس أداء الدولار الأمريكي أمام ست عملات رئيسية- إلى قرب أدنى مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر.

انخفض مؤشر الدولار بنسبة 0.2% في المعاملات الصباحية بنيويورك بعد أن هبط بنسبة 0.3% ليصل إلى 89.533.

وهو أقل مستوى له منذ السابع من يناير.

هذا التراجع القوي في الدولار الأمريكي وتوقعات عدم تعافيه قريبًا، يجعل المعدن الأصفر أقل تكلفة بالنسبة لمالكي العملات الأخرى.

توقعات أسعار الذهب

تشير التوقعات إلى أن المعدن النفيس سيواصل سعوده خلال تعاملات غدّا الخميس، في حال استمرار تراجع مؤشر الدولار الأمريكي وعائد السندات.

وقال عدد من المحللين، أن المناخ الاقتصادي الحالي يدعم الذهب بقوة.

ومن الواضح أن الذهب سيتجاوز حاجز مقاومة جديد وربما يتجاوز مستوى الـ 1950 دولار ليعود إلى مستوياته قبل عام 2021.

من المتوقع أن ينجح الذهب في تحطيم حاجز جديد ويصل إلى النقطة 1950 دولار في سعر الأونصة قريبًا جدًا، بحسب آراء المحللين.

فحالة التراجع القوي التي يشهدها الدولار الأمريكي حاليًا وتراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية سيكون له دور قوي في تعزيز أسعار الذهب.

هذا بجانب البيانات الاقتصادية الضعيفة التي أعلنت عنها الحكومة الأمريكية خلال الأسابيع الماضية.

والتي أعلنت عن تباطؤ نمو الوظائف الأمريكية و ارتفاع أسعار السلع الأولية وزيادة معدل التضخم.

قلق المستثمرين من تلك البيانات وشعورهم بالمخاطرة خاصة في ظل التقلبات التي يشهدها سوق الأسهم العالمي جعلتهم يتجهون بقوة إلى الذهب، الملاذ الآمن لهم في تلك الأوقات الصعبة.

كان لجائحة كورونا التي ضربت العالم كله العام الماضي، تأثير قوي على الأسواق العالمية.

فقد شهدت الأسواق تقلبات قوية لم تشهدها من قبل.

وأثرت تلك الجائحة على أداء الاقتصادات العالمية خاصة الاقتصاد الأمريكي والأوروبي واقتصادات الدول الناشئة، على الأخص الهند التي تعاني من تفشي الفيروس حتى الآن.

ساهمت جائحة كورونا في زيادة إقبال المتداولين على الذهب، وهي من الأسباب القوية لارتفاع أسعار الذهب ووصوله لتلك المستويات حاليًا.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …