السبت , يونيو 22 2024
الذهب يتراجع بعد صعود طفيف للدولار وانتشار واسع لـ "دلتا"
الذهب يتراجع بعد صعود طفيف للدولار وانتشار واسع لـ "دلتا"

الذهب يتراجع بعد صعود طفيف للدولار وانتشار واسع لـ “دلتا”

الذهب يهبط مع صعود الدولار الأمريكي بعد تراجع ثقة المستهلكين: هبطت أسعار الذهب اليوم الاثنين، من أعلى مستوى لها في أسبوع، بفعل ارتفاع طفيف في العملة الأمريكية، بعد تراجع ثقة المستهلكين.

ففي تمام الساعة 06:46 بتوقيت جرينتس، سجلت أسعار الذهب خلال التعاملات الفورية 1773.12 دولار للأوقية، متراجعة بنسبة 0.3%.

وذلك بعد أن وصل المعدن الأصفر في وقت سابق إلى أعلى مستوياته منذ السادس من أغسطس الجاري، عندما بلغ 1782.40 دولار.

وتراجعت أيضًا العقود الأمريكية الآجلة للذهب بنسبة 0.1% لتصل خلال تعاملات اليوم إلى 1775.80 دولار.

في المقابل، ارتفع مؤشر الدولار- الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية- بنسبة ضئيلة تبلغ 0.1%.

بعد أن سجل أدنى مستوى له في أسبوع خلال الجلسة السابقة، عقب البيانات الأقتصادية الأمريكية التي أظهرت استقرار معدل التضخم.

قرار الاحتياطي الفيدرالي يحدد اتجاه الذهب

توقع المحللون الأسبوع الماضي اتجاه الاحتياطي الفيدرالي إلى تشديد السياسة النقدية وتقليص التحفيز النقدي مبكرًا، لمواجهة التضخم المرتفع.

لكن البيانات الأمريكية الصادرة يوم الجمعة الماضي أظهرت استقرار معدل التضخم، مما قلل توقعات الانخفاض المبكر للتحفيز النقدي من قبل الاحتياطي الفيدرالي.

مع العلم أن الحركة السعرية القوية يوم الجمعه الماضي أدت إلى بعض عمليات جني الأرباح البسيطة خلال تعاملات اليوم.

وكانت أسعار الذهب قد ارتفعت يوم الجمعه بنسبة تبلغ 1.5%، بعد أن كشفت البيانات الأمريكية تراجع ثقة المستهلكين بشكل كبير في مطلع الشهر الجاري إلى أدنى مستوى لها في 10 سنوات.

وأدت هذه البيانات إلى تقليل المخاوف بشأن اتجاه الاحتياطي الفيدرالي إلى تشديد السياسة النقدية وتقليص التحفيز النقدي مبكرًا.

كان الدولار الأمريكي قد استفاد من تلميحات أعضاء المجلس بقرب التخلي عن السياسة النقدية الميسرة والاتجاه إلى التشديد النقدي.

مما دفع سعر الدولار للصعود بعد موجة هبوط عنيفة، وفي المقابل تراجعت أسعار الذهب، وذلك خلال شهر يونيو الماضي.

فقد شهدت أسعار الذهب تقلبات قوية منذ مطلع العام الجاري، بسبب التقلبات العالمية واضطراب البيانات الاقتصادية ما بين القوة والضعف.

يشار إلى أن صانعي السياسة النقدية بالمجلس يناقشون في الوقت الحالي التقليل التدريجي المبكر للتحفيز النقدي ورفع أسعار الفائدة.

لكن البيانات الأمريكية المختلطة التي أعلنت عنها الحكومة الأسبوع الماضي، ربما تدفع المجلس إلى تأجيل هذا القرار للعام المقبل.

يذكر أن أسعار الفائدة المرتفعة تزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة سبائك الذهب غير المدرة للعائد.

وقال المحللون أنه بحلول نهاية هذا العام قد يصل الذهب إلى مستويات منخفضة، حيث إنه يواجه الآن مقاومة فنية قوية عند مستوى 1785 دولار.

يتابع المستثمرون حاليًا محظر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي المقرر عقده يوم الأربعاء المقبل، وتصريحات جيروم باول رئيس المجلس غدًا الثلاثاء.

ومن المتوقع أن تمنح بيانات مبيعات التجزئة الشهرية في الولايات المتحدة إشارات قوية حول ثقة المستهلك الأمريكي.

ويرى المحللون أن المجلس قد يقرر تأجيل قرار تقليص شراء السندات، بعد البيانات الأخيرة والتي جاءت أفضل من التوقعات.

وربما يغير الجدول الزمني، خاصة في ظل الزيادة القوية في حالات الإصابة بفيروس كورونا والانتشار الواسع لمتغير “دلتا”.

كانت الحكومة الأمريكية قد أعلنت ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا بأعلى وتيرة خلال الشهرين الماضيين، مما زاد مخاوف المستثمرين بشأن إعادة الإغلاق.

أداء المعادن النفيسة الأخرى

بالنسبة لأسعار المعادن الأخرى، انخفضت أسعار الفضة اليوم الاثنين بنسبة تبلغ 0.9%، لتصل إلى 23.53 دولار للأوقية.

كما انخفض البلاديوم بنسبة 0.6% ليسجل 2634.82 دولار، وخسر البلاتين بنسبة تبلغ 1.6% ليصل خلال تعاملات اليوم إلى 1010.24 دولار.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …