السبت , يونيو 22 2024
أسعار النفط تتراجع وسط مخاوف عودة الصادرات الإيرانية
أسعار النفط تتراجع وسط مخاوف عودة الصادرات الإيرانية

أسعار النفط تتراجع وسط مخاوف عودة الصادرات الإيرانية

الصادرات الإيرانية التي قد تعود للأسواق تضغط الأسعار: انخفضت أسعار النفط الخام خلال معاملات اليوم الخميس، لتصل إلى ما دون 69 دولار للبرميل الواحد.

وتراجع خام تكساس الوسيط الأمريكي إلى أقل من 66 دولار، بعد أن سجل ارتفاع قوي قدره 7% خلال الجلسات الأربع السابقة.

وجاء هذا التراجع وسط مخاوف من أن يواجه سوق النفط العالمي أعداد كبيرة من البراميل الإيرانية.

في حال تم رفع العقوبات الأمريكية المفروضة عليها، إذا تم التوصل إلى اتفاق بشأن برنامجها النووي.

ومازالت المفاوضات جارية في فيينا بين حكومة طهران والقوي العالمية لإحياء الاتفاق النووي من جديد.

بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلغاءه في 2018.

ويتابع المتداولون عن كثب تفاصيل هذه المفاوضات، وينتظرون توضيح بعض النقاط العالقة مثل توقيت عودة صادرات إيران النفطية.

النفط يسير عكس التوقعات

وحدث هذا التراجع وسط تفاؤل المتداولين بانتعاش سوق النفط، بعد تعافي استهلاك النفط الأمريكي بشكل تدريجي مع تلاشي جائحة كورونا.

وكانت مخزونات البنزين والنفط الخام الأمريكي قد تراجعت الأسبوع الماضي، بحسب البيانات الصادرة عن الحكومة الأمريكية، قبيل بدء موسم القيادة الصيفي.

منذ مارس الماضي، يتم تداول النفط بشكل هامشي إلى حدًا كبير، وذلك بعد زيادة في مطلع العام الجاري.

يحاول المتداولون أن موازنة الطلب المتزايد في الولايات المتحدة والدول الأوروبية والصين مع ضعف الاستهلاك في عدد من الدول الآسيوية.

التي مازال الفيروس منتشر فيها بصورة كبيرة، مثل الهند التي تعد ثالث أكبر مستهلك للنفط على مستوى العالم.

منظمة “أوبك” تخفف قيود الإنتاج

تعمل منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” حاليًا على تخفيف قيود الإنتاج.

وقد تؤدي المفاوضات الإيرانية مع القوى العالمية إلى عودة المزيد من الصادرات الإيرانية في حال تم إحياء الاتفاق النووي.

ومن المقرر أن يجتمع وزراء منظمة “أوبك” وحلفائها في الأول من يونيو المقبل.

وذلك لمناقشة الوضع الحالي لسوق النفط وتقييمم سياسة الإنتاج الخاصة بهم.

ويرى محللو سوق النفط، أنه في ظل استمرار المفاوضات الإيرانية العالمية من المتوقع أن تلتزم المنظمة بخطط زيادة الإنتاج مرة أخرى خلال الشهر القادم.

إلا أنها ستعيد التفكير في الزيادة المقررة خلال شهر يوليو.

المساعي العالمية الإيرانية لإحياء الاتفاق النووي

حتى الآن لا توجد أي تفاصيل عن كيفية سير المفاوضات الإيرانية العالمية، ولكن جميع التوقعات إيجابية.

ولكن يرى المحللون أن تحديد توقيت عودة الصادرات الإيرانية من جديد للسوق، سوف يحدث فرقًا كبيرًا في أسعار النفط واستقرار السوق العالمي.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني وحكومته قد أعلنوا في تصريحات لهم عودة المفاوضات بين طهران وبعض القوى العالمية لتوصل لإتفاق بشأن إحياء الاتفاق النووي.

كما أشار الرئيس الإيراني إلى أن صادرات النفط الإيرانية سوف تستأنف قريبًا، بعد إعلان رفع العقوبات الأمريكية عنها.

تراجع مخزونات نواتج التقطير الأمريكي

أعلنت إدارة معلومات الطاقة، الأسبوع الماضي، تراجع مخزونات نواتج التقطير بما فيها الديزل في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى لها منذ أبريل 2020.

في نفس الوقت، تخطى متوسط إمدادات البنزين لمدة شهر نحو 9 ملايين برميل يوميًا، وذلك لأول مرة منذ مارس 2020.

كما أن مخزونات البنزين منخفضة، ومن المتوقع أن تعاني الولايات المتحدة من ضغط الإمداد الذي لا يحدث إلا عندما يضرب الإعصار مصافي التكرير.

وفي ظل تقليل القيود على السفر بعد تعافي بعض الدول من فيروس كوفيد-19 سيساهم بشكل كبير في تعزيز أسعار النفط.

في أغلب الأوقات، تبشر عطلة نهاية الأسبوع أواخر شهر مايو الجاري، ببدء موسم القيادة الصيفي في الولايات المتحدة، ومن المتوقع أن يزيد الطلب وتنتعش الأسعار.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …