الثلاثاء , يونيو 18 2024
الليرة التركية ترتفع بعد رحلة طويلة من التراجع
الليرة التركية ترتفع بعد رحلة طويلة من التراجع

الليرة التركية ترتفع بعد رحلة طويلة من التراجع

الليرة التركية تتعافى بقوة: صعدت العملة التركية بقوة خلال تداولات اليوم الثلاثاء، بدعم من انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية، وتراجع مؤشر الدولار الأمريكي.

كما استفادت الليرة من مخاوف المستثمرين من معدلات التضخم بالولايات المتحدة، واضطرار الاحتياطي الفيدرالي إلى رفع أسعار الفائدة خلال الأيام المقبلة.

وانتعشت الليرة بعد إعلان الحكومة التركية عدم قدرتها على زيادة الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية، ليرتفع الاحتياطي إلى أكثر من 12 مليار دولار.

بعد رحلة من الهبوط القوي.. الليرة التركية تصعد مرة أخرى

الليرة التركية ترتفع بعد رحلة طويلة من التراجع
الليرة التركية ترتفع بعد رحلة طويلة من التراجع

خلال الفترة الماضية، عانت تركيا من نضوب الاحتياطي النقدي، بعد أن تم استغلاله العام الماضي في مكافحة الهبوط القوي الذي طال لليرة بعد تفشي فيروس كوفيد-19.

وواجهت تركيا بالعديد من الأزمات السياسية والاقتصادية، والتي كان لها دور قوي في انهيار الليرة التركية.

فقد خسرت الليرة التركية حوالي 12% من قيمتها، بعد إعلان عزل محافظ البنك المركزي التركي السابق، ناجي إقبال.

وكانت الليرة حينها تحت قيادة إقبال أقوي بكثير مما هي الآن، حيث رفع إقبال معدل الفائدة إلى 19% لمواجهة التضخم المرتفع.

ولكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغام لم يوافق على ذلك، لأنه يرى أن عملية التوسع الاقتصادي أهم من معدل التضخم.

وبعد قرار عزل ناجي إقبال، فقدت البنوك والمؤسسات العالمية الثقة في قرارات البنك المركزي التركي، وبناءًا عليه هوت الليرة التركية وخسرت جزء كبير من قيمتها.

منذ مطلع العام الجاري، فقدت الليرة التركية حوالي 20% من قيمتها، إلا أنها بدأت تتعافى الأيام الحالية، بدعم من البيانات الإيجابية.

الليرة تتعافى بعد بيانات اقتصادية أمريكية ضعيفة

كما انتعشت الليرة بشكل طفيف، بدعم من انخفاض معدل الاصابات بفيروس كوفيد-19 الذي ضرب العالم العام الماضي.

فقد بدأ العالم يتعافى بشكل تدريجي من آثار هذا الفيروس، وبدأت الحكومة التركية في رفع قيود الإغلاق العام الذي فرضته قبل أسبوع من عيد الفطر.

وكانت الليرة التركية قد ارتفعت خلال تعاملات أمس الاثنين بنسبة 1.2%.

بعد أن وصلت إلى مستوى غير مسبوق من التراجع خلال تعاملات الخميس الماضي.

وذلك بفضل البيانات الاقتصادية الضعيفة التي أعلنت عنها الحكومة الأمريكية، والتي تراجع على إثرها عائدات السندات الأمريكية.

كما انتعشت الليرة مع إعادة فتح الأنشطة الاقتصادية بالأسواق الناشئة، بعد عطلة استمرت أربعة أيام بمناسبة عيد الفطر المبارك.

ففي تمام الساعة 06:21 بتوقيت غريتش، ارتفعت الليرة إلى 8.34 مقابل الدولار الأمريكي ، محققة زيادة قدرها 2% عن تداولات الخميس الماضي.

وكانت الليرة قد هوت بشكل قوي يوم الخميس الماضي.

يأتي ذلك مع زيادة مخاوف التضخم العالمي، وسجلت 8.51 دولار وهو أدنى مستوى لها في ستة أشهر.

وأعلنت الحكومة التركية أمس الاثنين رفع إجراءات الإغلاق خلال النهار بسبب فيروس كوفيد-19.

ولكن مازال حظر التجوال ليلا وفي عطلة نهاية الأسبوع قائمًا حتى الآن.

وكانت تركيا قد فرضت منذ نحو أسبوعين ونصف الأسبوع، قرار بإغلاق بعض المدارس وبعض الشركات خلال النهار.

يأتي ذلك في إطار مواجهة فيروس كورونا.

الدولار يواصل تراجعه

مازال الدولار الأمريكي يواصل تراجعه، أمام عدة عملات رئيسية، وذلك في ظل تأهب المستثمرون لمزيد من التراجع.

وتراجع مؤشر الدولار- الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملة رئيسية أخرى- بنسبة 0.01%، أي ما يعادل 90.305 نقطة.

يتابع المستثمرون عن كثب قرار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بشأن أسعار الفائدة، المقرر الإعلان عنه قريبًا.

ويخشى المستثمرون أن يضطر الاحتياطي الفيدرالي إلى رفع أسعار الفائدة لمواجهة ارتفاع معدل التضخم الأمريكي.

إلا أن مسؤولو البنك الأمريكي قد صرحوا بأنه لن يطرأ أي تغير على السياسة النقدية قريبًا.

 

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …