الثلاثاء , مايو 17 2022
أسعار النفط تقفز لأعلى مستوى منذ 2014 بعد الهجوم على الإمارات
أسعار النفط تقفز لأعلى مستوى منذ 2014 بعد الهجوم على الإمارات

أسعار النفط تقفز لأعلى مستوى منذ 2014 بعد الهجوم على الإمارات

النفط يقفز لأعلى مستوى في 8 سنوات بعد حادث الإمارات: قفزت أسعار النفط خلال تعاملات اليوم الثلاثاء، حيث وصلت إلى أعلى مستوياتها في أكثر من سبع سنوات، بعد هجوم جماعة الحوثي اليمينة على دولة الإمارات.

دفعت مخاوف المستثمرين بشأن تعطل الإمدادات نتيجة هذا الهجوم، أسعار النفط إلى الصعود رغم استمرار ارتفاع أعداد المصابين بمتحور أوميكرون في جميع دول العالم.

كانت جماعة الحوثي اليمنية قد قامت أمس بشن هجوم على الإمارات. في إطار تصعيد القتال بين الجماعة المتحالفة مع طهران والتحالف الذي تقوده المملكة السعودية.

ويرى المحللون أن التوتر الجيوسياسي في منطقة الشرق الأوسط يزيد من المؤشرات الراهنة على شح الإمدادات في السوق العالمية.

خام برنت يقفز لـ 87.85 دولار

في تمام الساعة 07:8 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت بنسبة 1.6% أي ما يعادل 1.7 دولار. ليصل سعر البرميل إلى 87.85 دولار.

وارتفعت أيضًا العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنسبة 2% عن سعر تسوية يوم الجمعة. أي ما يعادل 1.71 دولار.

ووصل سعر برميل الخام الأمريكي إلى 84.62 دولار، بعد التعاملات المحدودة أمس الاثنين بسبب عطلة في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقفز سعر الخامان خلال تعاملات صباح اليوم الثلاثاء إلى أعلى مستوى لهما منذ 30 أكتوبر 2014.

 صعود قوي لأسعار النفط مع زيادة التوترات السياسية

هددت جماعة الحوثي اليمنية بشن هجمات عنيفة ضد مزيد من الأهداف في الإمارات العربية. بعد ضربات قوية شنتها من خلال طائرات مسيرة وصواريخ.

وأدت هذه الهجمات إلى انفجار شاحنات وقود إمارات، ووفاة ثلاثة أشخاص، مما دفع أسعار الوقود للارتفاع.

ومن جانبها، قالت الحكومة الإماراتية إنها تحتفظ بحق الرد على هذه الهدجمات الإرهابية وهذا التصعيد الإجرامي.

وصرحت شركة النفط الإماراتية “أدنوك” أنها قامت بتفعيل الخطط الضرورية لاستمرارية العمل. حتى تضمن توفير الإمدادات لجميع العملاء من الإمارات وجميع دول العالم.

كانت محطة تحميل المنتجات المكررة في منطقة مصفح بأبو ظبي قد تعرضت لهجوم من قبل الجماعة اليمينة.

 أسعار وقود الطائرات ترتفع في أوروبا

صعدت اليوم أسعار وقود الطائرات في أوروبا بمعدل كبير، مع المحاولات الدائمة للخطوط الجوية العالمية لمواجهة تأثير متحور أوميكرون سريع الانتشار.

ارتفع أحد أهم مقاييس سوق وقود الطائرات، وهو الفارق عن الديزل يوم الجمعة الماضي إلى أعلى مستوى له منذ سبتمبر 2019. أي قبل أن تتأثر صناعة الطيران الأوروبية بوباء كورونا بفترة طويلة.

وقال محللو سوق النفط، أن جميع دول العالم تعاني من نقص المعروض. وكان من المتوقع أن يتأثر الطلب العالمي بسبب متحور أوميكرون ولكن هذا لم يحدث.

وأشاروا إلى أن الطلب على وقود الطائرات ظل جيدًا، رغم ارتفاع حالات المصابين بمتحور أوميكرون في جميع الدول على مستوى العالم.

كان للدراسات والأبحاث الطبية التي نُشرت مؤخرًا حول تأثير متحور أوميكرون. والتي أكدت أن أعراض المتحور الجديد ضعيفة ولا تحتاج إلى الذهاب للمستشفى دور كبير في تهدأة الأسواق.

وعلى الصعيد العالمي، من المتوقع أن يرتفع الطلب على وقود الطائرات بنسبة تبلغ 45% بحلول نهاية الشهر الجاري وحتى مطلع شهر يونيو.

وتشير التوقعات إلى نمو قوي في أسعار وقود الطائرات خاصة في أمريكا الشمالية وأوروبا الغربية.

يشار إلى أن أغلب الدول الأوروبية رفضت فرض قيود جديدة أو وقف حركة الطيران رغم الارتفاع الحاد في أعداد المصابين بفيروس كورونا ومتحور أوميكرون.

واكتفت حكومات الدول الأوروبية بحث المواطنين على تلقي التطعيمات ضد فيروس كورونا. والابتعاد عن التجمعات واستخدام كروت اللقاح عند دخول الأماكن العامة.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

أسعار الذهب تتراجع لأدنى مستوى في شهر بسبب صعود الدولار

الذهب يعمق خسائره ويتراجع 3.9% في نهاية الأسبوع

الذهب يعمق خسائره ويتراجع 3.9% في نهاية الأسبوع: تراجعت أسعار الذهب في نهاية تعاملات يوم …