الخميس , أبريل 18 2024
زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية تدفع النفط للتراجع
زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية تدفع النفط للتراجع

زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية تدفع النفط للتراجع

النفط ينخفض بعد الإعلان عن زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية: تراجعت أسعار النفط العالمية اليوم الخميس للجلسة الثانية على التوالي، بعد زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية.

هبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنسبة 0.67% أي ما يعادل 52 سنتًا، ليسجل 76.91 دولار للبرميل، خلال التعاملات الصباحية.

وخسر خام القياسي العالمي برنت بنسبة 0.1% أي ما يوازي 8 سنتًا، ليتم تداول عند 81 دولار للبرميل.

انخفضت أسعار النفط خلال تعاملات أمس الأربعاء بأكبر نسبة خلال أسبوعين، مع زيادة المخاوف والضغوط بشأن ارتفاع المخزونات الأمريكية.

وبعد إعلان الحكومة الروسية عن استعدادها للمساعدة في تخفيف أزمة الطاقة العالمية. ومع القلق المتزايد بشأن الطلب، مع وصول الأسعار لأعلى مستوياتها خلال عدة سنوات.

أغلقت عقود خام برنت جلسة تداول اليوم على تراجع بنحو 1.48 دولار. أي ما يعادل 1.8%، ليصل إلى 81.08 دولار للبرميل عند التسوية.

وذلك بعد أن ارتفعت في وقت سابق من الجلسة إلى 83.47 دولار، وهو أعلى مستوى لها منذ شهر أكتوبر 2018.

وأنهت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس على تراجع يبلغ 1.50 دولار، أي ما يعادل 1.9%. ليسجل عند التسوية 77.43 دولار للبرميل.

بعد أن ارتفعت إلى 79.78 دولار خلال وقت سابق من الجلسة، وهو أعلى مستوى لها منذ نوفمبر 2014.

زيادة مفاجئة في المخزونات الأمريكية تربك سوق النفط

أعلنت الحكومة الأمريكية احتمالية الإفراج عن احتياطيات النفط الطارئة، وكشفت البيانات الأخيرة زيادة غير متوقعة في المخزونات.

في الوقت نفسه أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن بلاده ستكثف صادرات الغاز الطبيعي للحفاظ على استقرار أسواق الطاقة.

في نهاية جلسة الثلاثاء الماضي، أغلق الخام الأمريكي عند أعلى مستوى له منذ عام 2014، مع إعلان “أوبك” مواصلة العمل بقرار زيادة الإنتاج.

وفي ظل ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي إلى مستويات قياسية، وزيادة الطلب على المنتجات النفطية قبيل قدوم فصل الشتاء.

كانت حكومة الرئيس الأمريكي جو بايدن قد طالبت أعضاء مجموعة الدول المصدرة للنفط “أوبك” بزيادة إنتاج الخام خلال الفترة المقبلة.

في ظل زيادة المخاوف بشأن خفض إمدادات الطاقة العالمية، لكن التحالف رفض زيادة الإنتاج عن المستوى الحالي.

ومن جانبها، قالت وزيرة الطاقة الأمريكية جينفير جرانهولم خلال مؤتمر قمة الطاقة أمس الأربعاء، أن جميع الأدوات مطروحة على طاولة النقاش.

وأشارت إلى احتمالية الإفراج عن النفط الخام من احتياطي البترول الإستراتيجي، كما أنها لم تستبعد فرض حظر على تصدير النفط.

يشار إلى أن صادرات النفط الروسية إلى أوروبا قد اقتربت من أعلى مستوى لها على الإطلاق خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.

وصرح فلاديمير بوتين أمس أنه في حال استمرار صعود الصادرات بهذه الوتيرة خلال الربع الأخير من هذا العام فسيكون عامًا قياسيًا.

ويرى المحللون أن إمدادات النفط الروسية كانت أقل من المتوقع، مما أدى إلى حدوث أزمة في الطاقة.

لكن بوتين قال إن السبب الرئيسي للأزمة هو التحول إلى الطاقة الخضراء وتراجع الاستثمار في الصناعات الاستخراجية.

تراجع صادرات الخام الأمريكي لأول مرة في شهر

على صعيد آخر، كشفت بيانات إدارة معلومات الطاقة الصادرة أمس الأربعاء، ارتفاع مخزونات النفط الأمريكي بنحو 2.35 مليون برميل خلال الأسبوع الماضي.

أي بمقدار يفوق مكاسب العرض التي أعلن عنها معهد البترول الأمريكي.

كما أظهرت البيانات تراجع صادرات النفط الأمريكي لأول مرة في شهر، في حين صعد إجمالي واردات النفط الصافية لتسجل أعلى مستوى لها منذ أغسطس 2019.

يشار إلى أن أسعار النفط قد ارتفعت بنسبة 80% خلال النصف الأول من العام الجاري، مع انحسار أزمة كورونا، وتخفيف القيود على السفر.

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …