السبت , يونيو 15 2024
الأرباح القوية تدفع الأسهم الأوروبية لمستويات قياسية
الأرباح القوية تدفع الأسهم الأوروبية لمستويات قياسية

الأرباح القوية تدفع الأسهم الأوروبية لمستويات قياسية

الأسهم الأوروبية تصعد بشكل قياسي وتحقق أرباح قوية: صعدت الأسهم الأوروبية خلال تعاملات اليوم الثلاثاء إلى مستويات قياسية، مواصلة مكاسبها للجلسة السابعة على التوالي.

بفضل أرباح شركات السفر والترفيه، حيث تفاؤل المستثمرون بتقارير الأرباح القوية التي أعلنت عنها الشركات خلال الأيام الماضية.

ففي تمام الساعة 07:17 بتوقيت جرينتش، ربح مؤشر “ستوكس 600″ الأوروبي اليوم بنسبة 0.2%، ليسجل أعلى مستوى له على الإطلاق عند مستوى 471.67 نقطة.

كانت أسهم شركات السفر والترفيه الأوروبية أكبر الرابحين بالنسبة المئوية، بعد ارتفاع سهم شركة ” Flutter Entertainment” بنسبة تقدر بـ 4.8%.

وذلك بعد أن أعلنت أكبر مجموعة مراهنات عبر الإنترنت على مستوى العالم إن أرباحها خلال النصف الأول من هذا العام فاقت توقعات المحللين.

وتوقعت المجموعة أن تحقق الأعمال الأمريكية أرباح قوية بحلول عام 2023.

وربحت شركة ” HelloFresh” التي تتخذ من برلين مقرًا لها 1%، بعد أن قالت إنها سجلت نمو قوي خلال الربع الثاني من هذا العام.

بفضل استمرار معدلات الطلب المرتفعة وزيادة عدد العملاء مما أدى إلى زيادة مبيعات الشركة.

في المقابل، خسرت مجموعة ” Corbion” الهولندية للصناعات الغذائية حوالي 8.1%، لتصل في نهاية التعاملات إلى قاع مؤشر “ستوكس 600”.

وذلك بعد أن أعلنت الشركة خفض توقعات هامش الربح قبل الضرائب والفوائد والاستهلاك للعام بأكمله.

يشار إلى أن مؤشر “ستوكس 600” الأوروبي سجل يوم الجمعة الماضي أقوى أداء أسبوعي له منذ منتصف مارس الماضي، بفضل زيادة الصفقات والأرباح القوية للشركات.

شركات النفط والسلع الغذائية أبرز الخاسرين في الأسهم الأوروبية

خلال تعاملات أمس تباين أداء مؤشرات الأسهم الأوروبية، حيث أثر تراجع أسعار السلع الأساسية على المؤشر الرئيسي في المملكة المتحدة.

أما بقية المؤشرات الإقليمية الأخرى فارتفعت إلى أعلى مستوياتها مع اقتراب موسم الأرباح وإعلان الشركات عن أرباحها للربع الثاني من هذا العام.

كما انخفضت أسهم شركات النفط “رويال داتش شل” و”توتال إنرجيز” و” BP” بنسبة 1% لكل منهما مع هبوط أسعار النفط الخام خلال تعاملات أمس بنسبة 2%.

وذلك مع زيادة مخاوف المستثمرين بشأن ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا والانتشار الواسع لمتغير “دلتا” شديد العدوى في بعض الدول.

خاصة في الدول الآسيوية على رأسهم الهند التي تعد ثالث أكبر مستهلك ومستورد للنفط على مستوى العالم. بعد أن وصل عدد الإصابات بها إلى مستوى قياسي.

كما أثرت مخاوف إعادة فرض القيود على السفر والتنقل مثلما حدث خلال المرحلة الأولى من الوباء. على أسعار النفط خلال الأسابيع الأخيرة.

وانخفضت أسهم شركات التعدين بما فيها مجموعة “ريو تينتو” و “بي إتش بي” جروب و “جلينكور” خلال تعاملات أمس الاثنين، نتيجة تراجع أسعار المعادن.

كما خسر مؤشر ” FTSE 100″ الثقيل للسلع في بريطانيا نحو 2%. في حين ارتفع مؤشر ” CAC 40″ الفرنسي ومؤشر ” DAX” الألماني ما يزيد عن 0.1% لكل منهما.

في المقابل، ارتفع سهم شركة ” Deliveroo” البرييطانية لتوصيل الطعام بنسبة تقدر بـ 3.9%. بعد أن أعلنت شركة “دليفري هيرو” الألمانية استحواذها على 5.09% من الشركة.

متغير “دلتا” يدفع الأسهم الأمريكية للتراجع

أنهت مؤشرات الأسهم الأمريكية تداولات أمس الاثنين منخفضة، بسبب ارتفاع حالات الإصابة بمتغير “دلتا” شديد العدوى خلال الأسابيع الأخيرة بالولايات المتحدة.

وتراجع مؤشري “داو جونز” الصناعي و”إس آند بي 500″ عن مستوياتهما القياسية التي سجلاها خلال الجلسات السابقة.

وانخفضت أسهم شركات الطاقة بعد التراجع القوي لأسعار النفط الخام أمس الاثنين، نتيجة تباطؤ الطلب على الخام. بعد إعلان بعض الدول فرض قيود على السفر والتنقل.

 

احصل على توصيات تداول

تحقق أيضا

النفط يواصل التراجع مع استئناف المحادثات الإيرانية العالمية

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”

قفزة هائلة في أسعار النفط وسط توقعات بخفض إنتاج “أوبك”: ارتفعت أسعار النفط خلال تعاملات …